الرئيسية - العالم - صحيفة دولية .. تفجر مفاجاة من العيار الثقيل .. بنشر تفاصيل وجميع حكايات الأميرات الهاربات من الامارات

صحيفة دولية .. تفجر مفاجاة من العيار الثقيل .. بنشر تفاصيل وجميع حكايات الأميرات الهاربات من الامارات

الساعة 07:23 مساءاً (الهدهد اونلاين _ متابعات)

سلطت صحيفة "التايمز" البريطانية الضوء على قصص الأميرات الهاربات من حاكم دبي "محمد بن راشد" بداية من ابنته "شمسه" قبل 19 عاما وحتى زوجته الأميرة الأردنية "هيا" التي فرت إلى لندن مؤخرا وتسعى للطلاق.

التقرير، الذي جاء بعنوان "تاريخ من محاولات الهرب في عائلة آل مكتوم"، أوضح أن الأمر بدأ عام 2000 عندما فرت فتاة في التاسعة عشرة من عمرها من منزلها في ساري بإنجلترا، وعُثر عليها بعد عدة أسابيع، ولم يُعرف عنها شيء إثر ذلك.

ولو كانت الفتاة عادية لانتهى الأمر عند ذلك، لكن الفتاة كانت "شمسة" ابنة "محمد بن راشد"، وهي الآن في السابعة والثلاثين.

وأضافت الصحيفة أن المرأة، التي أصبحت بعد 4 سنوات من محاولة الفرار تلك، زوجة لوالد "شمسة"، هي الأميرة "هيا بنت الحسين"، التي فرت هي الأخرى، وتسعى للطلاق، وتشير تقارير إلى وجود صلات بين محاولتي الهرب.

ولفتت إلى أنه عندما تلتقي الأميرة "هيا" مع زوجها، "محمد بن راشد" في قاعة المحكمة بلندن، فإن القضايا التي ستناقشها المحكمة قد تكون أكثر من حضانة الأبناء والنفقة.

وتضيف الصحيفة أن جوهر الأمر سيكون علاقة "محمد بن راشد" بأسرته الكبيرة المكونة من 6 زوجات و23 من الأبناء، وسلوكه في إمارة دبي التي يحكمها، وغيرها من الأمور الخاصة بالطلاق.

وحسب الصحيفة فإن "شمسة"، وفقا للتقارير آنذاك، كانت فتاة تسعى لأن تحيا حياة ذات نسق غربي، وذات يوم استقلت سيارة من قصر والدها في منطقة ساري بإنجلترا، وقادتها في محاولة للفرار، وإثر العثور عليها، أُعيدت إلى دبي. وخلص تحقيق إلى أن فريق بحث عثر عليها في كامبريدج واختطفها وأقلها على الفور إلى دبي.

وتقول الصحيفة إنه بعد سنوات من محاولة فرار "شمسة"، وتحديدا في مارس/آذار 2018، فرت الشيخة "لطيفة"، إحدى بنات حاكم دبي، قبل أن يتم القبض عليها على متن يخت في عملية للقوات البحرية من عدة دول وتُعاد إلى الإمارات.

والأميرة "هيا" لديها طفلان من "محمد بن راشد"، هما "جليلة" المولودة في 2 ديسمبر/كانون الأول 2007، و"زايد" الذي ولد في 7 يناير/كانون الثاني 2012.

وهي أخت غير شقيقة للعاهل الأردني الملك "عبدالله الثاني"، وتعلمت في بريطانيا؛ حيث حصلت على شهادة في السياسة والفلسفة والاقتصاد من جامعة أكسفورد، كما انها تمارس رياضة الفروسية ومثلت الأردن في أولمبياد 2000 في سيدني.

 

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص